Thursday, June 15, 2017



 
 
لن يشعر بشعوري الا من يجد الكتابة متنفسا للإبحار ، للسفر عبر عالم الحروف و الكلمات ، اشكر من تكبدت عناء التعليق على الموضوع السابق و جعلتني اشعر بأن هناك من يشارني نفس المشاعر و الإحساس
 
 
 
كنت أكتب و ارغب في داخلي ان يكون هناك من يقرأ  و لكني ايقنت بأن الكتابة كانت لنفسي ، وسيلة الراحة بالنسبة لي ، خصوصا
 
حاليا و انا امر بتغيير كبيير في حياتي  
 
 
لازلت مترددة ة بمشاركة تجربتي 
 
لا أعلم هل انا المختلفة ؟؟ و لأنني أعيش في مجتمع لا يقبل التغيير و لا يتقبل الأفكار المختلفة
 
الحمد الله حاليا بدأت اشعر باستقرار المشاعر و بالسعادة و تقبل الموضوع
 
بالبداية و خلال الشهور الأولى كان الأمر مدمرا لي ،سأكتب كل التفاصيل قريبا
 
الحمدالله  بأنني على درجة كبيرة من الوعي اكتشفت ما اعانيه و حبيبي زوجي العزيز كان بجانبي يمنحني القوة و الأمل  
 
 
 
 
سأتوقف و سأعود قريبا

No comments: